لا للاستسلام .. فقط التغيير أو لا شيء ..!

لم تمت مشاعري بعد لأني لازلت أشعر بكل شيء حولي داخلي و لكني دومًا أسكت و أكتم ..

لا أحب التحدث و لكن حب الصراع بداخلي مع الكلام الذي يحتويني لا يمكن أن يهدأ ..

أود فقط أن أتحدث كثيرًا دون أن أجد من يعارض حديثي بكلامه و يهجم ..

أود التعبير عن مشاعري دون أن أفكر في الكلام أو أضع خطه لخطابي المسترسل ..

ولا أريد أن يبقى فقط ما بداخلي على أوراق بين أسطر ,, تحوي الحديث لكنها ليست دومًأ تحكي الآلم الذي يحدث ..

أود تغيير طبيعة كتماني ,, أو ربما طبيعة كلامي المستمر عن شيء هو في الواقع لا يحدث ..

سابدأ مع نفسي من الآن ,, فكرة جديدة عما به سأتحدث ..

(( ما الماضي إلا حلم، وما المستقبل إلا رؤية، وعيشك الحاضر بحب تام لله سبحانه وتعالى يجعل من الماضي حلماً من السعادة ومن المستقبل رؤية من الأمل )) .. مقولة ابراهيم الفقي .. 

ليس هناك في حياتي مجال للاستسلام ,, فقط التغيير أو لا شيء ..

 

لا أحلل نقل منشوراتي دون ذكر المصدر ..

شاركونا بتعليقاتكم