بركاني الهائج ..!

بركاني الهائج ..!

بين كل ذلك الصمت الذي يراه الناس يطفو على وجه عالمي .. إلا أنه بداخلي بركان هائج لا يهدأ مطلقا .. و حرب مستمره تأبى الوقوف ..

أحاول تناسي كل ما أشعر به مما يقتلني ,, إلا أن صوت شجار قلبي و عقلي أعلى من صوت أي شيء أخر أسمعه ..

كم مره حاولت الهروب من ذاك الصراع الداخلي بنوم هادئ ينسيني كل ما حل بي ,, و لكن لا عين تغفل و لا قلب يهدأ و لا عقل يصمت و لا ألم يموت ..

ليس ذنبي أني خلقت إنسانة لا تنسى و ليست جريمتي أني خلقت بمشاعر حساسة لا تتغافل عن الألم ..

كل ما أجرمت به في حق نفسي أني جعلت لهؤلاء ثغرة يمرون منها إلى قلبي كي يطعمونه سم خفي بكل هدوء ثم يخرجون منه سريعًا ليتركوا تأثير سمهم ينتشر بأحشائي و لا أحد يشعر بحجم ألم ذاك السم سواي أنا فقط ..

لا أسطر تكفي للتعبير عن المعنى الحقيقي لشعوري و لا كلام يفي لقول أنهم فعلا أذاقوني سمًا حتى أماتوني ..

كل ما أستطيع قوله أن تلك الإنسانة التي كانت تعيش بينهم و معهم أندثرت بداخلي حتى كدت لا أراها ..

لم تمت لكنها لم تعد تتحمل ذلك السواد الذي يغطي قلوب البشر ..

ولا أحد يشعر بي ..!

 

لا أحلل نقل منشوراتي دون ذكر المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.